صحيفة: وزير الدفاع يأمر بفتح تحقيق في غارة جوية بسوريا قبل عامين

توصياتٌ من البنتاغون بفتحِ تحقيقٍ حولَ مقتلِ العشرات من تنظيمِ داعشَ الإرهابي، أثناءَ هروبهم من سوريا إلى العراق عامَ ألفين وتسعة عشر، بحَسبِ صحيفةِ نيويورك تايمز الأمريكيّة.

وقالتِ الصحيفة إنّ وزيرَ الدِّفاع الأمريكي، لويد أوستن كلَّف الجنرال في سلاح البرّ مايكل غاريت “بإعادةِ النظرِ في التقاريرِ المتعلّقةِ بالتحقيقِ الذي سبق وأن أُجري في هذه الحادثة” التي وقعت في الثامن عشر من آذار/مارس ألفين وتسعة عشر في بلدة الباغوز آخرِ معاقلِ داعش في سوريا.

ووَفقاً للتحقيقِ الذي أجرته صحيفة “نيويورك تايمز” فإنّ قوّةً أمريكيّةً خاصّة كانت تعمل في سوريا وتحيط عملياتها أحياناً بسريّةٍ بالغة أغارَت ثلاثَ مرّاتٍ في ذلك اليوم على مجموعةٍ من عناصرِ داعش قرب بلدة الباغوز بريف دير الزور، ممّا أسفر عن مقتلِ سبعينَ شخصاً، بينهم نساءٌ وأطفالٌ من عوائلِ التنظيمِ الإرهابيّ.

بدورِها أعلنَتْ وزارةُ الدِّفاعِ الأمريكيّة، بحَسبِ نيويورك تايمز، أنها فتحَتِ التحقيقَ في الواقعة، بعد أن أخطرَتِ الكونغرس، فيما قالَت كلٌّ من لجنتَي القوّات المسلّحة في مجلسَي النوابِ والشيوخ، إنهما تحققان في الواقعة.

وكان تحقيقٌ أوّليٌّ أجرته القيادةُ المركزيّة الأمريكيّة “سنتكوم” التي تشرف على عملياتها العسكرية في الشرق الأوسط خلص إلى أنّ الغارة الجوية التي استهدفت الباغوز في ذلك اليوم تمّت في إطار “الدفاع المشروع عن النفس” وكانت “متناسبةً” و”اتُّخِذَت خلالها خطواتٌ ملائمةٌ لاستبعادِ إمكانيةِ وجودِ مدنيين”.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort