صحيفة نيويورك تايمز تكشف عن توترات بين واشنطن وتل أبيب حول إيران

في خضم الجدل الدائر حول المحادثات النووية بين إيرانَ والقوى الكبرى، كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، أنّ هذه المحادثات أشعلت توترًا وخلافاتٍ بين إسرائيلَ والولاياتِ المتحدة حول مصيرها ونتائجها.

الصحيفة وفي تقريرٍ لها، أشارت إلى أنّه منذ تسلّم إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن اندلعت خلافاتٌ بين إسرائيلَ والولاياتِ المتّحدة، حيث غادر مسؤولان إسرائيليان كبيران واشنطن الأسبوع الحالي، وهما قلقان من التزام الأمريكيين باستعادة الاتفاق النووي الموقع مع إيران عام ألفين وخمسة عشر.

وفي محاولةٍ لتقريب وجهات النظر مع إسرائيلَ أوضحت الصحيفة أنّ بايدن طلب من مستشاريه مراجعة خطة البنتاغون المعدلة لاتّخاذ إجراءٍ عسكريٍّ ضدّ إيران حالَ فشلِ المحادثات، وأنّ هذا الإجراء جاء لتهدئة المسؤولين الإسرائيليين.

الصحيفة الأمريكية لفتت إلى أنّه رغم الإجراءات والتصريحات الأمريكية القوية تجاه إيران، إلا أنّ إسرائيل قلقه من استمرار المحادثات والتواصل الدبلوماسي مع طهران، إضافة إلى خلافها مع واشنطن حول نيتها استهداف المنشآت النووية الإيرانية.

وفي السياق أعلن المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية، جون كيربي، في بيان، أنّ الوزارة أطلعت بايدن على كافة الخيارات للتعامل مع إيران حال فشل المسار الديبلوماسي معها في العودة إلى الاتفاق النووي.

وحول إجراء تدريباتٍ عسكريةٍ مع إسرائيل تحاكي ضرب منشآتٍ نوويةٍ إيرانيّة، أوضح كيربي أنّ بلاده تنفذ تدريباتٍ عسكريةً روتينيةً مع إسرائيلَ، دون الكشف عن التفاصيل.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort