صحيفة: خلافات عديدة بشأن الملف السوري على طاولة بوتين وبومبيو

وسط خلافات بين واشنطن وموسكو حول عدة ملفات، يجري وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو مباحثات في روسيا مع نظيره الروسي سيرغي لافروف والرئيس فلاديمير بوتين يوم الثلاثاء في سوتشي.

ووفقاً لمصادر إعلامية فأن أبرز الملفات التي يحملها بومبيو هو الأزمة السورية، وبقاء القوات الإيرانية في سوريا، وما تسمى “المنطقة الآمنة” التي تريد الولايات المتحدة إنشاؤها لحماية شمال وشرق سوريا من التهديدات التركية، وملفات دولية أخرى بما فيها الأوضاع في فنزويلا وأوكرانيا.

صحيفة “الوطن” المقربة من النظام السوري، قالت إن الوجود الأمريكي في التنف يعتبر إحدى النقاط الخلافية الأخرى بين موسكو وواشنطن في ضوء مطالبات موسكو ودمشق المستمرة بانسحاب القوات من تلك المنطقة.

ويسعى النظام من خلال من وراء دعواته لانسحاب الأمريكيين من قاعدة التنف على الحدود الأردنية العراقية، إنهاء معضلة مخيم الركبان من جهة، ومن جهة أخرى فتح الطريق الدولي دمشق بغداد عبر معبر التنف-الوليد.

وبالرغم من الخلافات المعلنة بين واشنطن وموسكو بشأن الملف السوري، يرى مراقبون أن القواسم المشتركة أكبر بكثير، سيما من جهة توافقهما على ضرورة إخراج إيران من سوريا، لكن الجانبين يدركان أن الأمر يصعب تنفيذه بالوقت الراهن.

من جهة أخرى، أعلنت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن سيرغي لافروف سيلتقي نظيره الصيني وانغ يى، في سوتشي، لمناقشة التسوية السورية وسبل الحفاظ على اتفاق إيران النووي

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort