صحيفة أمريكية: إسرائيل توسع حملتها ضد إيران من خلال عمليات سرية

في خضم الجدل الدائر حول التوصل لاتفاق نووي بين الغرب وإيران، كشفت صحيفة وول ستريت جورنال، الأمريكية، أنّ إسرائيل ومن خلال سلسلة من العمليات السرية كثفت من حملتها ضد طهران، لإحباط برامجها النووية والصاروخية، إضافة إلى برامج الطائرات المسيرة.

الصحيفة، نقلت عن مصادر وصفتها بالمطلعة، أنّ تل أبيب استهدفت، العام الماضي، منشآت نووية إيرانية، إضافة إلى هجوم على قاعدة للطائرات المسيرة” الدرون”.

وبحسب مصادر الصحيفة الأمريكية، فإن إسرائيل ستوسع الآن وفي الفترة المقبلة من حملتها ضد إيران، في ظل الاعتراف العالمي بإحرازها تقدماً كبيراً في إنتاج اليورانيوم المخصب المستخدم في صنع الأسلحة النووية.

المصادر أشارت أيضاً، إلى أنّ هدف إسرائيل، الآن هو منع طهران من تطوير رأس حربي نووي وصاروخ يمكن أن يحمله، وذلك بعد سنوات من تركيز جهودها السرية على برنامجها النووي.

الصحيفة الأمريكية لفتت إلى حوادث القتل والاغتيالات التي طالت مؤخرا عدد من العسكريين والعلماء والخبراء الإيرانيين العاملين في المجالين النووي والعسكري، والتي ألقت طهران باللوم فيها بشكل كبير على جهاز المخابرات الإسرائيلي (الموساد).

وتأتي التحركات الجديدة، لتل أبيب، في ظل الاستراتيجية، التي أطلق عليها رئيس الوزراء الإسرائيلي، نفتالي بينيت، ب”عقيدة الأخطبوط”، والتي تهدف لنقل المعركة إلى داخل الأراضي الإيرانية، بعد سنوات من استهداف عملائها ووكلائها في دول مثل سوريا.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort