صحيفة ألمانية: القصف التركي تسبب بمأساة إنسانية في بلدة عين عيسى

صحيفة “بيلد” الألمانية، سلَّطت الضوءَ على معاناةِ أهالي بلدةِ عين عيسى الاستراتيجية الواقعة على الطريق الدولي إم فور، في ظلِّ القصفِ والهجماتِ اليوميةِ التي يشنُّها الاحتلالُ التركي والفصائلُ الإرهابية التابعة له، وذلك من خلال جولةٍ لها في البلدة ومعاينة آثار القصف والحياة المستحيلة تحت وطأة القذائف.

الصحيفة أكّدت، أنّ الآلاف من أهالي البلدة يهربون بشكلٍ يوميٍّ من قذائف أردوغان الذي يريد احتلال بلدتهم بأي ثمن، مضيفةً أن القصف يبدأ في وقت مبكر من الصباح بمدافع الهاوترز التي أجبرت نيرانها سكان البلدة على تركها، والخروج إلى العراء في البرد القارس، وباتت شبه مهجورة.

قوات سوريا الديمقراطية وبحسب صحيفة بيلد، ترد على مدفعية الاحتلال التركي والفصائل ولكن بشكل متقطع، وهذا يرجع إلى أن نيران قسد لا تضاهي مدفعية الجيش التركي، لكنها تدافع عن البلدة بكل قوة.
وفيما يخصّ نشر القوات الروسية وحداتٍ من الشرطة العسكرية في بلدة عين عيسى، وإنشاء ثلاث نقاط مراقبة لنزع فتيل التوتر، أشارت صحيفة بيلد الألمانية إلى أنه في البلدة لا يعتقد أن تلك الوحدات الروسية ستضمن السلام، بسبب اكتفائها بمشاهدة القصف التركي دون أن تحرك ساكناً.

قد يعجبك ايضا