صحفي: تهديدات أردوغان لوسائل الإعلام محاولة لقمع حرية التعبير

هدد رئيس النظام التركي رجب أردوغان وسائل الإعلام باتخاذ إجراءات ضدها إذا نشرت، ما وصفه بـمحتوى يضر بالقيم الأساسية للبلاد، وهو ما اعتبره الصحفيون محاولة لقمع حرية التعبير، وإعلاناً لحالة الطوارئ ضد الإعلام.

وبخصوص تصريحات رئيس النظام ضد الإعلام، قال الصحفي اللبناني نبيل شوفان إن مشكلة الإجراءات التي يستعد أردوغان وحزبه الحاكم لفرضها على الإعلام بحجة أنها تشكل تهديداً للعائلات والأطفال، تكمن في تفاصيل هذه الإجراءات.

وأضاف شوفان في تصريح خاص لقناة اليوم أن هناك من يقول إن هذه الإجراءات ستستهدف البرامج التلفزيونية وهناك من يقول إنها ستستهدف الصحافة المكتوبة والإلكترونية، وبالتالي إذا ما حدث ذلك فهذا يعني المزيد من إجراءات الحد من حرية التعبير في تركيا.

وأشار الصحفي اللبناني من باريس إلى أن هذه الإجراءات قد تكون بمثابة إعلان حالة الطوارئ ضد وسائل الإعلام وبالتالي مزيد من القيود ومزيد من القمع ضد الأصوات المعارضة، على الرغم من أن تركيا تبوأت مركزاً متأخراً جداً في مؤشر حرية الصحافة وفق تقرير منظمة مراسلون بلا حدود، مؤكداً أن تركيا تحولت إلى أكبر سجن للصحفيين.

وقال شوفان إنه وخلال فترة وجيزة سيعاني الصحفيون فيها من القمع المعنوي والسياسي، مرجحاً إغلاق جديد لعدد من وسائل الإعلام التركية.

وبحسب التقرير الخاص بحرية الصحافة لعام 2021 لمنظمة مراسلون بلا حدو د، احتلت تركيا المرتبة الـ153 ضمن 180 دولة عالمياً في مؤشر حرية الصحافة.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort