صالح يدعو إلى تشكيل تحالف دولي ضد الفساد ويحذر من عودة الإرهاب

خلال كلمةٍ مسجَّلةٍ ألقاها في مداولات الدورة الخامسة والسبعين أمام الجمعية العامة للأمم المتّحدة، دعا الرئيس العراقي برهم صالح، إلى تشكيل تحالفٍ دوليٍّ ضدّ الفساد على غرار مكافحة الإرهاب.

الرئيس العراقي قال، إنّ بلاده واجهت الإرهاب والفساد معاً، ورغم إشارته إلى النجاح في دحر الإرهاب عسكريا وتحرير المدن العراقية من قبضة التنظيمات الإرهابية، إلا أنّه أكّد أن الحرب مازالت مستمرةً ضدّ “الإرهاب والتطرّف المتحرّك عبر الحدود.

الرئيس العراقي حذّر من الاستخفاف بخطورة الإرهاب وإمكانية عودته وإعادة تنظيم صفوفه، مبيّناً أن “أيّ تراخ أو تهاون أو انشغال بصراعاتٍ أخرى في المنطقة سيكون متنفساً لعودة تلك “المجاميعِ الظلامية” بحسب وصفه.

وفي الشأن الداخلي قال صالح، إنّ التهاون في الفساد المستشري والتدخّلات التي تمسُّ السيادة الوطنية لبلاده من شأنهما أيضاً عرقلة جهود مكافحة الإرهاب والتطرّف.

كما تطرّق الرئيس العراقي في كلمته إلى الاحتجاجات الشعبية التي شهدها العراق، موضحاً أن مسار الإصلاح انطلق في البلاد ولكنهُ يحتاج إلى وقتٍ وإلى جهودٍ حَثيثةٍ لجلب النتائجِ المرجوّة.

وأوضح صالح أنّ الحكومة الجديدة برئاسة مصطفى الكاظمي تشكّلت استجابةً للحِراك الشعبي الكبير المُطالب بالإصلاح، لافتاً إلى أنّ العراقيين يتطلّعون إلى عقدٍ سياسيٍّ جديدٍ يُعالج الخللَ البنيوي الكامن في منظومةِ الحكم ما بعد عام ألفين وثلاثة ويضمن لهم حكماً رشيداً.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort