شرمولا تصدر عددها الثامن بملف عن “الترجمة الأدبية”

صدر العدد الثامن من مجلة شرمولا، وهي مجلة أدبية ثقافية فصلية تصدر باللغتين الكردية والعربية في شمال وشرق سوريا.

وتناول العدد الثامن للمجلة “حركة الترجمة في شمال وشرق سوريا” كملف للعدد، لأهمية الترجمة ودورها الكبير في التقدم العلمي والثقافي وازدهار الأمم.

واحتوى العدد على مواضيع متنوعة من قبل عشرات من الأقلام المثقفة والباحثين من مختلف المكونات، وتضم المجلة الأقسام الآتية:، تحليلات فكرية، ملف العدد، دراسات، حوار، المرأة والثقافة، قراءات وإصدارات كتب، ترجمات، فنون (المسرح، الموسيقا…الخ)، قصة، شعر، لوحات فنية، نافذة حرة (مقالات وتقارير أدبية وثقافية).

ومما جاء في افتتاحية العدد: “ساهمت الترجمة في نهضة شعوب الشرق الأوسط “العرب، الكرد، السريان، الأرمن وغيرهم” خلال القرن التاسع عشر، بعد قرون من الجهل والتأخر الحضاري إثر خضوعهم للاحتلال العثماني (التركي). وكان العامل الأبرز لذلك احتكاك نخب شعوب المنطقة بالثقافة الغربية سواء عن طريق البعثات التبشيرية الأوروبية للمنطقة، أو من خلال إرسال بعض الحكام لبعثات علمية إلى أوروبا. وكانت نتيجة ذلك الاحتكاك الحضاري قيام نخب شعوب المنطقة بترجمة أبرز النتاجات الفكرية والأدبية الأوروبية ونقلها إلى لغاتهم، مما أحدث نقلة نوعية في إحياء وتطوير آداب شعوب الشرق الأوسط. ويجدر القول هنا أن ترجمة الأفكار العلمية والثقافية إن لم ترافقها تأثير إيجابي وتطوير في الجانب العملي فأنه لن ينتج عنها التقدم العلمي والحضاري الهادف، حيث ستكون المعرفة حينها شكلياً وتجعل من الأمم والشعوب رهينة لثقافات الأمم السائدة، وتكون الترجمة لأجل “الترجمة” فقط وليس بغرض الرقي والتقدم..”.

وجاء العدد الجديد في 204 صفحة بقسميها الكردي والعربي من القطع المتوسط.

قد يعجبك ايضا