شركة أمريكية لخدمات حقول النفط تنسحب من إقليم كردستان بعد قرار المحكمة الاتحادية

وسطَ خلافاتٍ بين الحكومةِ المركزية في بغداد وحكومةِ إقليم كردستان بشأن تسليمِ إمدادات الخام من النفطِ والغاز، أعلنت شركةٌ أمريكيّةٌ لخدمات حقول النفط، انسحابَها من إقليمِ كردستان امتثالاً لقرارِ المحكمة الاتحادية العليا بالعراق.

وكالةُ الأنباء العراقية، نقلت عن مصادرَ قولها إنّ شركةَ شلمبرغر الأمريكية، أرسلت وثيقَةً رسميّةً إلى وزارة النفط العراقية، تؤكِّدُ خلالها التزامَها بقرارِ المحكمة الاتحادية، المتضمِّنِ عدمَ التعامل مع إقليم كردستان فيما يخصُّ الملفَّ النفطيَّ في خطوةٍ شبيهةٍ سابقة لشركةُ بيكر هيوز الأمريكية أيضاً، إذ أعلنت في وقتٍ سابق انسحابَها من إقليم كردستان.

وكانت المحكمةُ الاتحادية العليا في بغداد، أصدرت في شباط فبراير الماضي قراراً بعدم دستوريّةِ قانون النفط والغاز الذي تبنَّاه برلمانُ إقليمِ كردستان عام 2007، وطالبت بتسليمِ إمداداتِ الخام من النفطِ للحكومةِ المركزية.

بالمقابل، رفضَ قضاءُ إقليم كردستان، مطلعَ حزيران يونيو الجاري، قرارَ المحكمة الاتحادية معتبراً أنَّ المحكمةَ الاتحادية ليست لها صلاحياتُ إصدارِ قرارٍ بإلغاء قانونِ النفط والغاز في الإقليم مؤكداً أنَّ القانونَ سيظلُّ ساريَ المفعول.

يُشار إلى أنَّ إقليمَ كردستان تعهَّد بتسليم مئتين وخمسينَ ألف برميل من إنتاجِه اليومي للنفط الذي يتجاوز أربعمئة ألف برميل للحكومةِ المركزية عبر وزارةِ النفط، في مقابلِ حصوله على رواتبِ قواتِ البيشمركة ومستحقاتٍ أخرى في الإقليم.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort