شراكة النفط تجمع بين المافيا وداعش

نشرت صحيفة “La Repubblica الإيطالية” تقريراً، كشفت فيه عن شراكات بين المافيا وتنظيم “داعش” لتسهيل تهريب النفط وبيعه، وبحسب التقرير فإن “الشرطة الإيطالية قد فتحت تحقيقاً كبيراً، بعد اكتشافها كمّيات من النفط قادمة من سوريا وليبيا تتجاوز مخزون بعض المصافي على الأراضي الإيطالية، وخاصّة المطلّة على البحر الأبيض المتوسّط، وأفاد تحقيق الشرطة بأنّ “عناصر من المافيا الإيطالية وغير الإيطالية قد أبرموا اتفاقات شراكة مع تنظيم “داعش”، لتزويدها بالنفط المهرّب من المناطق الخاضعة لسيطرة التنظيم إلى القارّة الأوروبية، وقد كشفت هذه المعلومات صحيفة “تايمس” البريطانية مطلع الأسبوع”.

هذا وتحقق الشرطة الإيطالية في مصدر النفط الذي وجد في المصافي الإيطالية والآتي من دول الشرق أوسطية ومن شمال أفريقيا وتحديداً ليبيا، فيما تشير الصحيفة الإيطالية إلى أنّ التحقيقات في فينيسيا وبوليا في جنوب إيطاليا قد أظهرت بالفعل مشاركة منظّمات المافيا في أعمال البترول.

والجدير ذكره، أن تهريب النفط كان يوفّر لتنظيم “داعش” ما يقارب 1.5 مليون دولار يومياً بعدما وصل دخله من هذه التجارة إلى أكثر من 3 ملايين دولار عند نشأته وسيطرته على العديد من حقول النفط والغاز في سوريا والعراق وليبيا، حيث يعتمد “داعش” بنحوٍ أساسيّ على مبيعات النفط لتمويل تنظيمه المتطرّف.

 

قد يعجبك ايضا