شبيحة النظام تبرز مخالبها في وجه صاحبها

لقَّن مسلّحون من إحدى التشكيلات الرديفة للنظام “الشبيحة” في مدينة حمص وسط سورية، دورية تابعة للأمن الجنائي التابع لقوات الأسد درسًا قاسيًا بعد محاولة الأخيرة منعهم من سرقة السيارات.

وقالت مصادر بقوات الأسد، بحسب تلفزيون “الخبر” الموالي للنظام، إن “دورية الأمن الجنائي تعرّضت للاعتداء بالضرب، ما أدى لإصابة الملازم أول ربيع باكير، ليتم نقله إلى مشفى الرازي”.

وأوضحت المصادر أن “الدورية كانت تقوم بمهمة إيقاف السيارات المسروقة، فتعرَّضت للاعتداء، وسُرقت سيارات الأمن ليتم استعادتها لاحقًا، بعد أن وجدت قرب كازية الشرق على طريق حمص – طرطوس، بعد ساعات من الحادثة”.

يذكر أن فرع الأمن الجنائي في حمص وأقسام الشرطة، شكّلوا مؤخرًا دوريات ليلية في أحياء المدينة، لقمع ظاهرة سرقة سيارات “كيا فورتي”، التي انتشرت بشكلٍ واسع في الفترة السابقة، بسبب الانفلات الأمني وفوضى السلاح بأيدي “القاع المجتمعي” الذين استعان بهم النظام في بداية الأزمة لقمع المتظاهرين.

 

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort