سيناتور جمهوري: العودة للاتفاق النووي مع إيران قرار مدمر للشرق الأوسط

حذَّر السيناتور الجمهوريُّ في مجلس الشيوخ الأمريكي ليندسي غراهام، من أنَّ عَودةَ إدارةِ الرئيس المُنتخبِ جو بايدن، إلى الاتِّفاق النووي مع إيران، سيكونُ قراراً مُدمِّراً لمنطقة الشرق الأوسط.

وقال غراهام، في تغريدةٍ على تويتر، إنَّه يعملُ من أجل أن تكونَ عودةُ الولاياتِ المُتَّحدةِ، للاتِّفاق النووي مع إيران مشروطةً بمُوافقةِ مجلس الشيوخ؛ لأنَّ القرارَ في حال إقدامِ الإدارة الأمريكية الجديدة عليه، سيكونُ مُدمِّراً للاستقرار بمنطقة الشرق الأوسط.

وكان جيك سوليفان، مُستشارُ الأمن القومي للرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن، قال إنَّ الأخيرَ يريدُ الرُّجوعَ للاتفاق النووي المُوقَّع مع إيران، مُشيراً إلى أنَّهم يعملون لإجبار النظام الإيراني على الامتثال لشروط الاتفاقية الأصلية المُوقَّعة عامَ ألفين وخمسة عشر.

قد يعجبك ايضا