سويسرا .. لجنة أممية: وفاة رئيسي يجب ألا تطغى على قضية انتهاكات حقوق الإنسان بإيران

حذّرت لجنة تقصي الحقائق التابعة للأمم المتحدة، من أن التحقيق في وضع حقوق الإنسان في إيران وخاصةً المتعلقة بالمرأة يجب ألا تطغى عليه وفاة رئيس البلاد إبراهيم رئيسي.
وأدانت رئيسة اللجنة سارة حسين، قمع الاحتجاجات النسائية في إيران، مطالبةً طهران بسحب القوانين المناهضة للنسوية والمتعلقة بتقييد الفضاء الإلكتروني، وما يعرف بقانون “العفة والحجاب” الذي يقيد حرية النساء والفتيات الإيرانيات.

ووصف التقرير الأخير للجنة الإجراء الذي اتخذته إيران في قمع الاحتجاجات النسائية بأنه انتهاك خطير لحقوق الإنسان ومثال على الجرائم ضد الإنسانية.

يذكر أن مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة شكّل لجنةً لتقصي الحقائق بشأن احتجاجات إيران في كانون الأول/ديسمبر 2022، وعيّن ثلاث محاميات كأعضاء فيها.