سوليفان: بايدن مصمم على منع إيران من امتلاك سلاح نووي

مستشارُ الأمنِ القوميِّ الأمريكي جيك سوليفان

إدارة الرئيس الأمريكي الجديد جو بايدن مصممة على منع النظام الإيراني من امتلاك سلاح نووي، هذا ما أكده مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، معتبراً أن الدبلوماسية والمفاوضات هي الطريق الأمثل لحل هذه المشكلة.

سوليفان أشار إلى أن طهران لم ترد حتى الآن فيما يتعلق برغبة واشنطن في بدء محادثات بشأن العودة إلى الاتفاق النووي المُوقَّعٍ عام ألفين وخمسة عشر، والذي يهدف بشكل أساسي إلى رفع العديد من العقوبات المفروضة على إيران، مقابل خفض أنشطتها النووية.

المسؤول الأمريكي طالب النظام الإيراني باتخاذ قرار واضح حول استعدادها لاتخاذ خطوات لطمأنة العالم، وإثبات أن برنامجها مخصص للأغراض السلمية فقط، وأنها لا تسعى لتطوير سلاح نووي.

سوليفان: بدأنا اتصالات مع طهران للإفراج عن أمريكيين محتجزين
في سياق آخر قال مستشار الأمن القومي الأمريكي جيك سوليفان، إن إدارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، تعتبر ملف الأمريكيينَ المعتقلينَ في إيران أولوية، مشيراً إلى أنهم بدأوا التواصل مع طهران، فيما يتعلق بالأمريكيينَ المحتجزينَ هناك.

سوليفان أوضح أن الرسالة التي يتم إيصالها لطهران حالياَ، هي أن الولايات المتحدة لن تقبل باستمرار احتجاز أمريكيينَ بهذه الطريقة، وأن واشنطن عازمة على إعادة هؤلاء المحتجزين بسلامة لعائلاتهم.

وكان وزير الخارجية الأمريكي أنتوني بلينكن قال في أوائل فبراير/ شباط الجاري إن الولايات المتحدة ملتزمة بالسعي من أجل إطلاق سراح أمريكيينَ محتجزينَ كرهائن أو محبوسين ظلماً في الخارج؛ لكنه لم يأتِ على ذكر النظام الإيراني.

قد يعجبك ايضا