سوريا..منظمة العفو الدولية توثق انتهاكات الاحتلال التركي بحق المدنيين

مع توالي التقارير الحقوقية عن الانتهاكات المرتكبة بحق المدنيين بالمناطق المحتلة شمالي سوريا، كشفت منظمة العفو الدولية في تقريرها السنوي حول سوريا، انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان في مدينتي عفرين ورأس العين المحتلتين على يد الاحتلال التركي والفصائل الإرهابية التابعة له.

المنظمة الدولية أوضحت في تقريرها، أن الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال، ارتكبت جرائم بحق المدنيين في المدينتين المحتلتين ترقى إلى جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية، بما في ذلك القتل والتهجير والتنكيل ونهب الممتلكات والاختطاف والتعذيب.

وبحسب التقرير، فإن الفصائل الإرهابية عمدت إلى ممارسة جميع أنواع الابتزاز والمضايقات، بما في ذلك التعذيب والاعتقال وفرض الإتاوات، لإجبار من تبقى من السكان الأصليين على النزوح عن ديارهم والاستيلاء عليها.

وأكدت المنظمة الدولية، أن الكثير من الكرد السوريين من أبناء مدينتي عفرين ورأس العين المحتلتين، اضطروا للنزوح عن منازلهم بعد تزايد الانتهاكات بحقهم لا سيما عمليات الخطف مقابل الفدى.

وكانت لجنة تحقيق تابعة للأمم المتحدة، كشفت في وقت سابق من هذا العام، عن انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان ارتكبتها الفصائل الإرهابية التابعة للاحتلال التركي بالمناطق المحتلة شمال شرقي سوريا، بما فيها القتل والتهجير والاختطاف.

قد يعجبك ايضا