سوريا: منظمة “أنقذوا الأطفال” تحذر من تعرض 700 ألف طفل لخطر الجوع

سنوات الحرب الدامية التي تعيشها سوريا، ترافقها إحصائيات منظمات إنسانية عن حجم المعاناة التي تخلفها على المدنيين، لا سيما الأطفال الذين لازالوا الضحية الأكبر لتلك الحرب.

منظمة “أنقذوا الأطفال” الدولية، حذرت من تعرض سبعمئة ألف طفل سوري لخطر الجوع، نتيجة الانهيار الاقتصادي الذي تعيشه البلاد، وتزايد وتيرة انتشار فايروس كورونا المستجد.

المنظمة قالت، إن الإحصاءات الجديدة تظهرارتفاع إجمالي عدد الأطفال الذين يعانون انعدام الأمن الغذائي في البلاد خلال الأشهر الستة الماضية، إلى أكثر من أربعة ملايين ونصف المليون طفل، مشيرةً إلى أن عدداً غير مسبوق منهم يعانون من سوء التغذية.

وأكدت المنظمة اعتماداً على إحصاءً أجرته مؤخراً، أن واحداً على الأقل من كل ثمانية أطفال في سوريا، يعاني مخاطر قد تلازمه طوال حياته، منها التقزم وسوء التغذية المزمن، لافتةً إلى أن نصف أطفال البلاد لم يتناولوا الفاكهة منذ ستة أشهر، وأن أغلب الآباء يعتمدون على الأرز والحبوب في إطعام أبنائهم.

وتعاني سوريا من أزمة اقتصادية كبيرة خلال السنوات الأخيرة، على خلفية الحرب المندلعة منذ عام ألفين وأحد عشر، والعقوبات الأمريكية على الحكومة السورية وداعميها، والتي كان أخرها قانون قيصر، كما سجلت الليرة تراجعاً كبيراً أمام العملات الأجنبية، ما ساهم في تراجع القدرة الشرائية للمواطنين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort