سوريا…مع اقتراب العيد ارتفاع في الأسعار وركود كبير في الأسواق

تشهد الأسواق التجارية في مناطق سيطرة قوات الحكومة السورية حالة ركود كبيرة بالتزامن مع ارتفاع الأسعار التي تلتهم الحوالات المتدفقة من السوريين في الخارج.

وقدّرت جمعية حماية المستهلك في دمشق وريفها نسبة التراجع في حركة الأسواق قُبيل عيد الأضحى مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي ما بين 50 و60 في المائة، نتيجة غلاء أسعار المواد، وصعوبة وصول سكان الريف إلى المدن.

وكانت حوالة بقيمة ما بين 100 و200 دولار من الخارج قادرة على تأمين حاجيات العيد لأسرة متوسطة الحال، وتسهم في تحريك السوق، لكن ارتفاع معدل التضخم هذا العام التهم الحوالات التي لم تعُد كافية الآن لتغطية تكاليف الضروريات.

ويُقدّر متوسط حوالات السوريين من الخارج إلى الداخل وعبر القنوات الرسمية للتحويل بـ10 ملايين دولار يومياً؛ أي ما يقارب الـ300 مليون دولار شهرياً، تتضاعف في عيدي الفطر والأضحى وموعد فتح المدارس وتخزين المؤن.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort