سلطات إقليم آرتساخ: قتيلان و26جريحاً جراء الهجوم الأذربيجاني على الإقليم

أفادت سلطاتُ إقليم آرتساخ بمقتل مدنيَّين اثنين، وإصابة ستةٍ وعشرين آخرين، بينهم أطفال، جراء الهجوم الأذربيجاني على مناطقَ متفرقةٍ من الإقليم، بينها العاصمةُ ستيباناكيرت، بحسب ما ذكرته وكالةُ الأنباء الأرمينية.
وفي السياق، حذَّر رئيس الوزراء الأرميني نيكول باشينيان من أن القوات الأذربيجانية تحاول السيطرة على المراكز السكانية في إقليم آرتساخ.

وبيّن باشينيان بأنه على اتصالٍ بقادة قوات الإقليم، وأنه يتوقع تحركاً من قوات حفظ السلام الروسية لاستعادة استقرار الوضع هناك.
من جهتها، حثَّت وزارةُ الخارجية الأرمينية، مجلسَ الأمن الدولي وقوات حفظ السلام الروسية على وَقف الهجوم بآرتساخ، في وقتٍ طالبت أذربيجان سكان آرتساخ بمغادرة الإقليم عبر ممراتٍ على طريق لاتشين.
دولياً، ندَّد الاتحاد الأوروبي بالتصعيد العسكري في آرتساخ ودعا أذربيجان إلى وَقف تحركاتها العسكرية الحالية، في وقت وصفت فرنسا هجوم باكو بأنه غير شرعي.

من جانبها أعلنت روسيا التواصل مع أرمينيا وأذربيجان ودعوتهما لعقد مفاوضات، مشددة على ضرورة وَقف إطلاق النار فوراً والعودة للمسار السياسي والدبلوماسي.

قد يعجبك ايضا