سقوط عدة صواريخ قرب القصر الرئاسي بالعاصمة الأفغانية كابول

خلال صلاة عيد الأضحى، أفادت الأنباء القادمة من أفغانستان، بسقوط صواريخ قرب القصر الرئاسي الأفغاني في كابول.

وسُمع دويّ الصواريخ التي أطلقت في أنحاء المنطقة الخضراء المحصّنة أمنياً، والتي تضمّ قصر الرئاسة إلى جانب عدد من السفارات، من بينها السفارة الأمريكية.

الناطق باسم وزارة الداخلية ميرويس ستانكزاي، قال في تصريحات صحفية، إنّ أعداء أفغانستان أطلقوا اليوم هجمات صاروخية في أنحاء مختلفة من مدينة كابول.

ستانكزاي أضاف أنّ جميع الصواريخ أصابت ثلاثة أجزاء مختلفة من العاصمة، وذلك بناء على معلومات أوليّة، مشيراً إلى أنّه لم ترد معلومات عن سقوط ضحايا حتى الآن.

وتتزامن العمليّة مع هجوم واسع تشنّه طالبان في أنحاء البلاد، في وقت تَمضي القوّات الأجنبية قُدُماً بانسحابها المقرّر استكماله بحلول 31 أغسطس/ آب.

الولايات المتحدة ترحب بمحادثات السلام الأفغانية مع طالبان

إلى ذلك رحّبت الولايات المتّحدة الأمريكية، بالمحادثات التي عقدت في 17-18 يوليو/ تموز الجاري، بين كبار قادة أفغانستان، وحركة طالبان في العاصمة القطرية، الدوحة.

وأبدت الخارجيّة الأمريكية في بيان، سرورها تجاه الالتزام الذي أعلنه الجانبان بتسريع المفاوضات نحو تسوية سياسية شاملة، مضيفةً أنّ التسوية التفاوضية يمكن أن تضع نهاية دائمة لأكثر من 40 عامًا من الصراع في أفغانستان.

ودعت واشنطن حركة طالبان إلى التمسّك بالالتزام الوارد في الإعلان المشترك لحماية البنية التحتية لأفغانستان، وحماية المدنيين والتعاون في المساعدة الإنسانية.

قد يعجبك ايضا