سفينة حربية تبحر للمشاركة في مهمة مرافقة الناقلات بالخليج

أبحرت السفينة الحربية البريطانية “كينت” صوب الخليج الاثنين للانضمام إلى مهمة تقودها الولايات المتحدة بهدف حماية سفن الشحن التجارية في المنطقة وسط توتر سياسي متصاعد بين إيران والغرب.

وقال قائد السفينة، آندي براون، بأن التركيز لا يزال منصباً على نزع فتيل التوتر الحالي في الخليج، مضيفاً بأنهم ملتزمون بالحفاظ على حرية الملاحة وتأمين الشحن الدولي وهو ما تهدف إليه عمليات الانتشار هذه.
وتأتي الخطوة بعدما احتجزت إيران ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز، بعد أن احتجزت قوات بحرية بريطانية سفينة إيرانية قبالة جبل طارق في الرابع من تموز يوليو الماضي، للاشتباه في تهريبها شحنة نفط إلى سوريا.

وأيدت بريطانيا مقترحا لإنشاء تحالف دولي لحماية الملاحة في الخليج بقيادة أمريكية، فيما فضلت دول أوروبية أخرى تشكيل قوة أوروبية.

قد يعجبك ايضا