سد النهضة.. القاهرة تعرب عن ثقتها في واشنطن لحل الأزمة

في مقال له بمجلة فورين بوليسي الأمريكية، أعلن معتز زهران السفير المصري في واشنطن، أن الولايات المتحدة وحدها تملك النفوذ اللازم لتشجيع إثيوبيا على الانخراط بنجاح في مفاوضات حُسنِ نية بشأن سد النهضة، والامتناع عن الإجراءات الأحادية التي تضر بمصالح جيرانها المشروعة حسب رأيه.

السفير المصري أوضح أن خبرة الولايات المتحدة وبقية الشركاء الدوليين، بمن فيهم الأمم المتحدة، كفيلة بجعل عملية الوساطة التي يقودها الاتحاد الإفريقي ذات قيمة كبيرة لتؤتي المفاوضات ثمارَها.

وأشار زهران إلى أن أزمة سد النهضة ستكون لها آثار ضارة تزعزع استقرار المنطقة، وحتى الغرب، مشيراً إلى أن الفشل في حلها قد يؤدي إلى تسريع الآثار المدمرة لتغير المناخ في المنطقة، وإطلاق موجة من الهجرة غير الشرعية إلى الغرب، وفتح الباب أمام صراعات جديدة وحتى الإرهاب في الشرق الأوسط وشرق إفريقيا.

وأكد السفير المصري على قدرة إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن، ومن خلال الدبلوماسية، على إعادة ضبط المفاوضات المتعثرة وتحقيقَ حلٍ عادل لجميع الأطراف، وبالتالي حماية مصالحها الاستراتيجية مع ثلاثة حلفاء إقليميين مهمين.

والأسبوع الماضي، عَينت الخارجية الأمريكية، جيفري فيلتمان مبعوثاً خاصاً للقرن الأفريقي، على أن يقود الجهود الدولية لإنهاء التوتر بين الأطراف الثلاثة بشأن سد النهضة بالإضافة لإنهاء التوتر الحدودي بين إثيوبيا والسودان.

قد يعجبك ايضا