زيت شجرة الشاي يستخدم في تطهير وتعقيم المعدات الجراحية

كشفت دراسة استرالية أجراها فريق من الباحثين من جامعة “جميس كوك”, تفيد بأن مستخلصات زيت شجرة الشاي, يمكن استخدامه في تطهير وتعقيم المعدات الجراحية, لقدرتها على قتل البكتيريا التي يمكن أن تنتقل إلى الإنسان, حيث طوروا مركب جديد مشتق من الزيت الطبيعي الذي يمكن وضعه على الحقن الطبية والأدوات.
ووفقاً لما جاء في صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، فإن فريق الباحثين طور طلاء بوليمر جديد مشتق من الزيت الطبيعي لشجرة الشاي، يمكن وضعه على الغرسات الطبية والأدوات لمنع انتقال البكتيريا.
وكشف علماء عن أن زيت شجرة الشاي يحتوي على خصائص حيوية مضادة للميكروبات تحمي الأغشية الحيوية من البكتيريا, وفي الولايات المتحدة، يتم الإبلاغ عن حوالي سبعة عشرة مليون عدوى جديدة مرتبطة “بالبيوفيلم” سنوياً، مما يتسبب في وفاة حوالي خمسمئة وخمسين ألف شخص, ولكن من المقدر أن حوالي ثمانين من حالات العدوى المرتبطة بالجراحة على مستوى العالم قد تتعلق بتكوين البكتيريا على الأغشية الحيوية, ويأتي ذلك بعد أن اقترح باحثون في مارس الماضى أن زيت اللافندر وزيت شجرة الشاي يحتويان على مواد كيميائية تحاكي تأثيرات هرمون الإستروجين الأنثوي.
وأوضحت الدكتورة كاتيا بازاكا، وهي زميلة باحثة كبيرة ومسؤولة دراسات مزايا هذه الطريقة الجديدة، التي نشرت في مجلة بوليمر.
وقالت كاتيا : “الميزة الرئيسية لهذا النهج هو أننا لا نستخدم مواد كيميائية أخرى، مثل المذيبات، أثناء عملية التصنيع، على هذا النحو، لا يوجد خطر من المواد الكيميائية الضارة المحتملة التي يتم الاحتفاظ بها في الطلاء أو أنها تلحق الضرر بسطح المادة التي يتم تطبيق الطلاء عليها، كما أنه يجعل عملية التصنيع أكثر ملاءمة للبيئة”.
وشرحت “كاتيا” كيف طوروا البيوفيلم، وقالت: “استخدمنا التقنيات المحسنة للبلازما داخل المفاعل الذي يحتوي على أبخرة الزيوت الأساسية، إذ عندما تتعرض الأبخرة لتفريغ ساخن، يتم تحويلها واستقرارها على سطح الغرسة كطبقة صلبة نشطة بيولوجيًا”

قد يعجبك ايضا