زنارين كوباني: الانتصار على داعش نصر لكل نساء العالم

القيادية في وحدات حماية الشعب زنارين كوباني في تصريحات لها هنأت جميع النساء في العالم، ومقاتلات وحدات حماية المرأة وشعوب العالم بالنصر الكبير التي حققته قوات سوريا الديمقراطية على تنظيم داعش الإرهابي، قائلة: “اليوم يُكتب التاريخ بأيدي المرأة المقاومة، فمقاومة المرأة خلال هذه السنوات الأخيرة ضد إرهاب تنظيم داعش لم تكن أمراً سهلاً، هذه المقاومة انتصرت بفضل التضحيات الكبيرة التي قدمها رفاقنا الشهداء. بفضل الدور الكبير للمرأة في هذه المقاومة تحقق النصر على أعتى تنظيم إرهابي معادي للمرأة والإنسانية في العالم. على الرغم من هذا الانتصار العسكري الكبير على داعش من كوباني وصولاً إلى الباغوز إلا أننا لا نستطيع القول إن النصر تحقق بشكل كامل، وهذا لان فكر داعش لا يزال موجوداً.
وتابعت زنارين كوباني حديثها بالقول: لهذا نقول إن المقاومة لم تنتهي لكنها بدأت بشكلها وأسلوبها الجديد. نحن وحدات حماية المرأة على استعداد دائم لمواصلة المقاومة أينما تطلب الأمر حتى ضمان النصر الكبير”.
واضافت كوباني: “هذا النصر تحقق بفضل اتحاد الشعوب، ودور المرأة الكبير. نحن اليوم تمكنا من الخروج من الظلام إلى النور. شهر آذار بالنسبة لتاريخ شعوب المنطقة هو شهر الانتصار على الظلم وانتصارنا على داعش في هذا الشهر ما هو إلا جزء من تاريخ مقاومة شعوب المنطقة”.
وأكدت زنارين كوباني في ختام حديثها استعدادهم لمواصلة النضال والمقاومة في كل المراحل بالقول: “من أجل إتمام مشروع العيش الحر والمشترك فيجب أن نتوج هذا النصر بفكر الأمة الديمقراطية. وكوحدات حماية المرأة نحن على استعداد دائم للمشاركة في النضال والمقاومة من اجل إتمام مشروعنا. مرة أخرى نهدي هذا النصر إلى كل قوى المرأة وكل من كان له دور ومساهمة في انتصار هذه الثورة ولكل رفاقنا الشهداء والمصابين”.

قد يعجبك ايضا