زعماء “آسيان” يبحثون الأزمة في ميانمار

بدأ قادة رابطة دول جنوب شرق آسيا “آسيان”، اجتماعاً في العاصمة الإندونيسية جاكرتا، لبحث الأزمة في ميانمار، بحضور رئيس المجلس العسكري في ميانمار مين أونغ هلاينع.

رئيس المجلس العسكري في ميانمار مين أونغ هلاينع

وقالت وزيرة الخارجية الإندونيسية ريتنو مرصودي، إن الاجتماع يهدف إلى مساعدة ميانمار في الخروج من الأزمة، معربةً عن قلقها الشديد إزاء التوترات في البلاد منذ الانقلاب العسكري على حكومة أونغ سان سو تشي المنتخبة.

وبحسب مصادر دبلوماسية فإن قادة آسيان يريدون التزاما من رئيس المجلس العسكري في ميانمار، بإيقاف عمليات القمع التي تنفذها قواته بحق المدنيين.

هذا، وتجمع عشرات المتظاهرين قرب مقر الاجتماع، للتأكيد على مطالبهم المتمثلة بالديمقراطية ورفض الانقلاب العسكري.

قد يعجبك ايضا