ريال مدريد يسعى لاستعادة وصافة اللاليغا من بوابة سوسيداد

بعد عودته من الأراضي الإيطالية بانتصار ثمين على أتلانتا في الشامبيونزليغ، يستقبل ريال مدريد على ملعب أسطورته ألفريدو دي ستيفانو نادي ريال سوسيداد في ختام منافسات الجولة الخامسة والعشرين من الدوري الإسباني لكرة القدم، ويخوض الميرينغي اللقاء بعد فقدانه مركزه الثاني لصالح غريمه التقليدي برشلونة، ليتراجع النادي الملكي للمركز الثالث باثنين وخمسين نقطة بفارق نقطة عن البارسا الثاني وست نقاط عن أتلتيكو مدريد المتصدر والذي عزز موقعه في مقدمة الترتيب بفوزه الثمين على فياريال يوم أمس بهدفين نظيفين، ويطمح تلامذة المدرب الفرنسي زين الدين زيدان بتحقيق انتصارهم السابع عشر في اللاليغا والخامس على التوالي لاستعادة مركز الوصافة وتقليص الفارق مع المتصدر، إلا أن ذلك لن يكون سهلاً خاصة في ظل استمرار الغيابات التي يعاني منها الفريق كالهداف الفرنسي كريم بن زيمة والنجم البلجيكي إيدين هازارد بالإضافة للمدافع الصلب سيرجيو راموس، ومن هنا يتعين على المدرب زيدان وضع التشكيلة المناسبة التي تمكنه من تعويض هذه الغيابات المؤثرة ومن المتوقع أن يخوض المدرب الفرنسي مباراة سوسيداد الليلة بتشكيلة مشابهة لتلك التي حقق فيها الفوز على أتلانتا بهدف في ذهاب ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا، معولاً على كل من الإسباني ماركو أسينسيو والبرازيلي فينيسيوس جونيور في خط المقدمة ومن خلفهم خط وسط مميز يقوده الكرواتي المخضرم لوكا مودريتش والألماني توني كروس.
من جانبه يدخل الفريق الباسكي اللقاء محتلاً المركز الخامس بإحدى وأربعين نقطة بفارق سبع نقاط كاملة عن المركز الرابع المؤهل لدوري أبطال أوروبا والذي يحتله إشبيلية بثمانية وأربعين نقطة، ويأمل أبناء المدرب إيمانويل ألغواسيل بالعودة من العاصمة مدريد بنتيجة إيجابية تعزز من حظوظه في المنافسة على أحدى المراكز المؤهلة للشامبيونزليغ الموسم المقبل، ومن أجل هذا الهدف يعول المدرب ألغواسيل على لاعبيه المتألقين هذا الموسم على رأسهم هدافي الفريق اللاعب السويدي ألكسندر إسحاق والإسباني ميكيل أويارزابال ومن ورائهم عنصر الخبرة المتمثل بالإسباني الآخر دافيد سيلفا.
الجدير بالذكر أن مباراة الذهاب والتي أقيمت على ملعب أنويتا كانت قد انتهت حينها بالتعادل السلبي من دون أهداف.

قد يعجبك ايضا