ريال مدريد يحلّق بعيداً في صدارة “الليغا” بفوزه على أقرب ملاحقيه

انفرد ريال مدريد، بصدارة الدوري الإسباني بكرة القدم، بعد فوزه على مستضيفه وأقرب ملاحقيه ريال سوسيداد بثنائية بيضاء، السبت، ضمن منافسات الجولة ال 16 من الليغا.

وسجل الأهداف لريال مدريد على ملعب أنويتا، فينيسيوس جونيور في الدقيقة (47)، ولوكا يوفيتش في الدقيقة (57).

وبهذا الفوز، السادس على التوالي، لريال مدريد في الليغا ارتفع رصيد الفريق العاصمي إلى 39 نقطة في الصدارة بفارق 8 نقاط عن إشبيلية.

 

 

أما ريال سوسييداد فتجمد رصيده عند 29 نقطة في المركز الخامس بجدول ترتيب الليغا بعد أن مُني بخسارته الثانية تواليا.

بدأت المباراة بتهديد مبكر من ريال مدريد، حيث سدد فينيسيوس جونيور كرة تصدى لها بسهولة ريميرو حارس مرمى ريال سوسيداد في الدقيقة 4.

واشتكى بنزيما من آلام عضلية في الدقيقة 17، ولم يستطع استكمال المباراة، وقرر كارلو أنشيلوتي المدير الفني لريال مدريد سحبه والدفع بلوكا يوفيتش.

 

 

مع بداية الشوط الثاني، نجح فينيسيوس في تسجيل هدف التقدم للميرنغي في الدقيقة 47، حين سدد كرة أرضية زاحفة أسفل يمين ريميرو.

وأضاف لوكا يوفيتش الهدف الثاني في الدقيقة 57، حيث مرر له كاسيميرو كرة بالرأس داخل المنطقة، وسددها يوفيتش هو الآخر بالرأس.

وسدد ألكسندر إيزاك مهاجم ريال سوسيداد كرة مرت بجانب مرمى تيبو كورتوا، بعدما تلقى تمريرة من زميله بورتو في الدقيقة 69.

وأهدر فينيسيوس انفرادا صريحا بالحارس ريميرو، لتسجيل الهدف الثالث لريال مدريد، حيث سدد كرة تصدى لها الحارس بقدمه في الدقيقة 87.

واستمرت محاولات الميرنغي من أجل توسيع الفارق، مقابل عدم وجود أي محاولات خطرة من سوسيداد، ليواصل ريال مدريد تصدر الليغا.

قد يعجبك ايضا