روسيا: من الصعب الحديث عن وقف كامل لإطلاق النار في سوريا

من غير الممكن الحديث عن وقفٍ كاملٍ لإطلاق النار في سوريا بسبب تصرفات الجماعات الإرهابية هناك، هذا ما قاله مبعوث الرئيس الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتييف.

لافرينتييف أوضح في تصريحٍ صحفيٍّ أدلى به في جنيف، أنّه بالرغم من وجود استفزازاتٍ من قبل الفصائل المسلّحة إلا أنّ الجميع يلاحظ استقراراً معيناً للوضع القائم في سوريا من حيث الالتزام بوقف إطلاق النار.

المبعوث الروسي أكّد أنه لا يمكنهم الحديث الآن عن وقف إطلاق النار من أجل محاربة التنظيمات الإرهابية التي رآها من أولويات بلاده، مضيفاً أن تزايد أعداد الإرهابيين يعيق الحديث عن إعادة إعمار سوريا.

ألكسندر لافرينتييف سلط الضوء أيضاً على تكثيف أنشطة الخلايا النائمة لتنظيم داعش الإرهابي في الأراضي السورية.

وفيما يخص جلسات اللجنة الدستورية السورية في جنيف نوّه لافرينتيف بأنّه من المقرر استئنافها يوم السابع والعشرين أو الثامن والعشرين من أغسطس/ آب الجاري دون أن يوضح عمّا إذا كانت المشاورات ستتواصل أم لا بسبب فايروس كورونا.

إلا أنّ المبعوث الروسي كشف بأنّ نتائج تحاليل كورونا التي قام بها الأطباء السويسريون لبعض المشاركين في مشاورات اللجنة الدستورية أظهرت أنه لا يوجد خطر على صحتهم ويمكن الاستمرار.

قد يعجبك ايضا