روسيا.. مقتل وإصابة 66 شخصًا على الأقل بهجمات مسلحة استهدفت داغستان

سلسلةُ هجماتٍ دامية، تستهدف روسيا، التي تخوض حرباً عنيفةً مع أوكرانيا، منذ أكثرَ من عامين، وهذه المرة في منطقة داغستان، الواقعةِ في شمال القوقاز الروسي.

السلطات الروسية قالت، إنّ عشرين شخصاً قتلوا، مُعظمهم من رجال الشرطة، وأُصيب ستةٌ وأربعون آخرون، جراء هجماتٍ وُصفت بالمُنسّقة، على دور عبادةٍ يهوديةٍ ومسيحية، في مدينتَي ديربنت و محج قلعة الرئيسيتين.

وذكرت وسائلُ إعلامٍ أنّ مسلحين اقتحموا مساءَ الأحد، كنيسًا يهوديًا وكنيسةً أرثوذكسية، في مدينة ديربنت القديمة، وأضرموا النيرانَ داخل الكنيسة وقتلوا قسّاً.

 

 

وفي مدينة محج قلعة، المطلة على بحر قزوين، أطلق مسلحون النارَ على مقرٍ لشرطة المرور، وهاجموا كنيسة، حيث اندلعت اشتباكاتٌ بالأسلحة النارية، فيما لم تُعلن أيُّ جهةٍ مسؤوليتَها عن الحادثة.

وخلال الهجوم، لقي ما لا يقل عن خمسةٍ من المُهاجمين حتفهم، فيما قال محققون روس، إن الهجوم “إرهابي”، دون أن يقدموا مزيدًا من التفاصيل عن المهاجمين، لكن حاكم منطقة داغستان سيرغي ميليكوف قال، إنّ قواتٍ أجنبيةً شاركت في التخطيط لهذه الهجمات، دون أن يكشف أيةَ تفاصيل.

وتُعد هذه الحادثةُ الدامية، الأعنفَ من نوعها بعد هجومٍ تبنّاه تنظيم داعش الإرهابي، على قاعةٍ للموسيقى قرب موسكو، في الثاني والعشرين من آذار / مارس الماضي، وأسفر عن مقتل ما يزيدُ على مئةٍ وأربعين شخصاً، في أسوأ هجومٍ من نوعه، تشهده روسيا منذ أعوام.