روسيا تُنشئ قاعدةً عسكرية في حماة

 

تداولت وسائل الإعلام، يوم أمس، خبر إقامة القوات الروسية مركزاً لقواتها البرية بين حي الصابونية وجنوب الملعب في مدينة حماة وسط سوريا، ورفع العلم الروسي عليه بعد أن كان مقرّاً للفرقة الرابعة التابعة لجيش النظام.

وذكر ناشطون إن روسيا نقلت أكثر من 1050 جنديّاً إلى داخل مدينة حماة، بينهم مئتا جنديٍّ في مبنى معسكر الفروسية، وخمسُمئةٍ بالفوج 45 الواقع جنوب غربي مطار حماة العسكري، وخمسون في معسكر دير شميّل في منطقة مصياف بريف حماة الغربي، وثلاثُمئةٍ في منطقة جورين والقرى المحيطة بها غربي حماة.

 

كما نشرت مواقع روسية في وقتٍ سابق، صوراً لعددٍ من الجنود الروس، أثناء قيامهم ببناء معسكرٍ وأماكن إقامةٍ للشرطة العسكرية التابعة للقوات الروسية في ريف حماة، قالت إن “مهمّتها منع وقوع اشتباكات بين الأطراف المتنازعة، ومراقبة وقف إطلاق النار استناداً لمقرّرات اتّفاق وقف إطلاق النار، وتخفيف التصعيد الناتج عن مؤتمر أستانة الأخير.”

وكانت قوات النظام رفعت في وقتٍ سابق، سواتر ترابيّة شمال حماة، بهدف رسم خطٍّ عازل بين مناطق سيطرة الفصائل المسلّحة والنظام، تحت مراقبةٍ روسية.

يذكر أن القوات العسكرية الروسية شاركت في الحرب السورية في سبتمبر \أيلول عام 2015،واتّخذت من مطار حميميم باللاذقية أوّل قاعدةٍ عسكرية لها، ثم أضافت قاعدةً أخرى بتدمر بريف حمص الشرقي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort