روسيا.. توتر جديد مع الاتحاد الأوروبي بسبب قضية نافالني

استدعت الخارجية الروسية سفراء كلٍّ من ألمانيا والسويد وفرنسا، بعد فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على روسيا بسبب قضية المعارض الروسي ألكسي نافالني.

وفي المقابل، أعلنت الخارجية الروسية في بيان، فَرضَ عقوباتٍ على مسؤولين أوروبيين على خلفية اتهامها بتسميم المعارض نافالني.

وكان الاتحاد الأوروبي قد فرضَ عقوباتٍ على مسؤولين روس بارزين مقربين من الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بعد تأكيد منظمة حظر الأسلحة الكيميائية، العثور على مادة “نوفيتشوك” الروسية السامة في عينات المعارِض نافالني.

وحدَّدت بالفعل مختبراتُ في ألمانيا وفرنسا والسويد، في وقتٍ سابقٍ، أن المُعارِضَ الروسي، كان ضحيةَ سُمِّ أعصابٍ من نوع نوفيتشوك، وهو ما نفتْه موسكو.

قد يعجبك ايضا