روسيا تحتفل بمرور 60 عاماً على رحلة يوري غاغارين إلى الفضاء

يحتفل الروس، الاثنين، بالذكرى الـ60 لأول رحلة مأهولة إلى الفضاء، قام بها رائد الفضاء “يوري غاغارين” الذي لا يزال يعتبر بطلاً قومياً، وأحد أكثر الشخصيات إثارة للإعجاب في البلاد.

وشدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الاثنين، على وجوب أن تحافظ روسيا على مكانتها في مجال الفضاء.

وقال بوتين عبر تقنية الفيديو خلال لقاء حضره مختلف المسؤولون الحكوميون: “في القرن الحادي والعشرين، على روسيا أن تحافظ على مكانتها كقوة نووية وفضائية”، داعياً الى وضع استراتيجية تمتد “عشرة أعوام على الأقل”، وتعني في المقام الأول قطاع الدفاع، ولكن أيضاً قطاع الاتصالات السلكية واللاسلكية والنقل، أو حتى الأبحاث الأساسية والصحة والتعليم.

وفي 12 أبريل 1961، أقلعت مركبة الفضاء “فوستوك” من قاعدة بايكونور الفضائية في كازاخستان التي كانت جزءاً من الاتحاد السوفياتي، في ما صاح غاغارين الذي كان يبلغ من العمر 27 عاماً، بعبارته الشهيرة “لننطلق!”.

واستغرقت رحلته 108 دقائق فقط، وهو الوقت الذي احتاج إليه لإكمال رحلة واحدة حول الأرض، قبل العودة إلى الوطن.

وما زالت أسطورة الرجل الذي كانت بداياته متواضعة وأصبح بطلاً سوفياتياً، حيّة، ويتم الاحتفال في روسيا بيوم رحلة غاغارين سنوياً باعتباره يوم رواد الفضاء.

قد يعجبك ايضا