روسيا تؤكد استمرار المعارك في دونباس حتى تحقيق أهدافها

خلال كلمة نقلتها وسائل إعلام روسية بشأن المرحلة الثانية من الهجوم العسكري على أوكرانيا، قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إن العمليات العسكرية ستستمر حتى إرساء الأمن والسلام في الشرق الأوكراني، مضيفاً بأن كارثة دونباس هي التي دفعتهم لإطلاق هذه العملية العسكرية على حد قوله.

بوتين أوضح أن الوضع في منطقة دونباس، كان يتجه نحو الأسوأ على مدى السنوات الثمانية الماضية، من ناحية استمرار الغارات وعمليات القصف المدفعي، متعهداً بأن روسيا ستضمن إحلال السلام واستئناف الحياة الطبيعية في هذه المنطقة.

كييف تعتبر معركة دونباس حاسمة بالنسبة لها

إلى ذلك، اعتبر المتحدث باسم وزارة الدفاع الأوكرانية، أوليكسندر موتوزيانيك ، معركة دونباس ضد القوات الروسية في الشرق الأوكراني “حاسمة” بالنسبة لبلاده.

موتوزيانيك رأى، أن موسكو تهدف إلى دفع قوات بلاده خارج المناطق الشرقية في لوغانسك ودونيتسك والحفاظ على ممر بري لشبه جزيرة القرم “مؤقتا ” قبل التاسع من مايو المقبل، في إشارة إلى أهمية هذا التاريخ بالنسبة لروسيا الذي يصادف ذكرى انتصارها في الحرب العالمية الثانية.

ورجّح المتحدثُ، أن تحاول القوات الروسية تطوير الهجوم في مناطق أخرى وبالتحديد في خيرسون ، موضحاً أن الروس سيسعون إلى تطويق الوحدات العسكرية الأوكرانية في الاتجاهات الرئيسية ومنع الإمدادات عنها.

ويرى مراقبون أن مناطق الشرق الأوكراني ولاسيما دونباس تعتبر مهمة بالنسبة للروس، لأن السيطرة عليها ستسمح بتحرك القوات الروسية بسهولة بين تلك المناطق والجنوب، وتحديداً شبه جزيرة القرم، التي ضمتها موسكو إلى أراضيها عام ألفين وأربعة عشر.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort