روسيا بصدد إنشاء مفاعل نووي حراري هجين

يتوقع أن يتم في روسيا خلال كانون الأول/ ديسمبر المقبل تشغيل نموذج  صغير من المفاعل النووي الحراري الهجين الذي تم إنشاؤه على أساس مفاعل “تكوماك  دي إم ” سوفيتي الصنع المطور.

ويقول العلماء إن إنشاء المفاعل النووي الحراري الهجين سيحل مشكلة الطاقة في روسيا على مدى مئات أعوام قادمة.

يذكر أن جميع مشاريع المفاعل النووي الحراري في كل من أوروبا والولايات المتحدة والاتحاد السوفيتي قد فشلت في السابق لغلاء تكلفتها.

وقد أعد المهندسون الروس عام 2017 مشروعاً للمفاعل النووي الحراري الهجين الذي يتحقق فيه التخليق النووي الحراري جزئياً وتبلغ درجة الحرارة فيه 50 مليون درجة مئوية بدلا من 300 مليون درجة مئوية في مفاعل ITER وتم إقرار هذا المشروع من قبل ديوان الرئيس الروسي.

إن المشروع عبارة عن نموذج لمفاعل البلازما الذي يتحقق داخله التخليق النووي الحراري. أما غطاء المفاعل فيشكله اليورانيوم – 238 أو الثوريوم – 232. ويفترض أن ينشأ المفاعل النووي الحراري المذكور بحلول عام 2035.

أما  استخدام الثوريوم – 232 في المفاعل الهجين  فيجعل أشعة النيترونات تحوله إلى اليورانيوم – 233 الذي لا يسبب ظهور عوادم مشعة طويلة الأمد. ويقدر عمرها النصفي بـ100 عام فقط وليس بمئات آلاف السنوات، كما هو الحال عند استخدام اليورانيوم – 235 ، مع العلم أن كمية الثوريوم في قشرة الأرض تزيد 3 أو 4 أضعاف عن كمية اليورانيوم.

قد يعجبك ايضا