روحاني: سنواصل بيع النفط والعقوبات الأمريكية ستفشل

وزير الخارجية الامريكي مايك بومبيو، يواصل الضغط على إيران لتنفيذ اثني عشر مطلبا أمريكيا، يتضمن دور طهران في المنطقة، ملوحا بحزمة عقوبات مالم لم تغير الأخيرة سلوكها داخلياً وخارجياً.

الرئيس الإيراني حسن روحاني أكد بأن بلاده ستواصل بيع نفطها رغم العقوبات الامريكية، معتبرا بأن سياسية واشنطن للضغط على بلاده ستفشل عملياً، خاصة فيما يتعلق بمساعي واشنطن تقليص الصادرات النفطية لإيران إلى الصفر.

ووقع روحاني على مشروع قانون يعتبر جميع أفراد القوات الامريكية في الشرق الاوسط إرهابيين، رداً على الإجراء الامريكي بإدراجه الحرس الثوري الإيراني، على القائمة السوداء.

ولم يتضح مدى تأثير القانون الجديد على القوات الأمريكية أو عملياتها، والذي يصنف بشكل خاص القيادة المركزية الأمريكية منظمة إرهابية، باعتبارها مسؤولة عن العمليات العسكرية الأمريكية في الشرق الاوسط وأفغانستان.

يأتي ذلك مع اقتراب موعد تطبيق العقوبات الامريكية الجديدة، بعد ما طالبت واشنطن مشتري النفط الإيراني بوقف الواردات أو مواجهة عقوبات، منهية إعفاءت استمرت لسته أشهر سمحت لأكبر ثمانية مشترين للخام باستيراد كميات محدودة من النفط الإيراني.

هذه العقوبات الجديدة أثارت غضب وزير النفط الإيراني بيغن زنغنه، الذي قال بأن البلد الذي يستخدم النفط سلاحاً، يجلب الانهيار لمنظمة البلدان المصدرة للبترول أوبك، موضحاً بأن مسؤولية ذلك تقع على عاتقهم، في إشارة للولايات المتحدة.

تصريحات ومواقف إيرانية تحاول من خلالها التخفيف من أثر الإجراءات الأمريكية المرتقبة ضدها، لكن يبدو أن واشنطن وضعت نصب أعينها محاصرة النظام الإيراني، وإجباره على الدخول في مفاوضات جديدة بشأن برنامجها النووي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort