روحاني: اليابان تريد مواصلة شراء النفط الإيراني

زيارة رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي إلى طهران للوساطة من أجل تخفيف حدة التوتر بين إيران والولايات المتحدة تحمل له الكثير من الطموحات، بما فيها منح بلاده فرصة ناردة للعب دور مهم على الساحة الدولية.

الرئيس الإيراني حسن روحاني وخلال مؤتمر صحفي مع آبي في طهران قال إن اليابان تريد مواصلة شراء النفط الإيراني، في حين ركز رئيس الوزراء الياباني بدلا من ذلك على الحاجة لتجنب أي اشتباكات عارضة في المنطقة.

آبي يدعو لتخفيف التوتر وتجنب حرب في المنطقة

آبي شدد على وجوب منع الصراع المسلح بأي ثمن، معتبراً أن السلام والاستقرار في الشرق الأوسط لا غنى عنهما ليس بالنسبة لهذه المنطقة فحسب، بل من أجل ما وصفه بالإزدهار العالمي، مضيفاً أن لا أحد يريد الحرب.

مصدر في وزارة الخارجية اليابانية أكد أن زيارة آبي تهدف أولاً لخفض التوتر بين طهران وواشنطن، ثم ترسيخ الصداقة بين إيران واليابان، وأخيراً إظهار رغبة طوكيو في المساهمة بالسلام في الشرق الأوسط.

وعلى الضفة الأخرى، قال علي ربيعي وهو متحدث باسم الحكومة إن زيارة آبي تدخل في إطار العلاقة التقليدية والقديمة بين البلدين.

وتنظر طهران إلى اليابان بشكل إيجابي كونها بلد تمكن من تطوير نفسه بدون التخلي عن تقاليده ومع الحفاظ على هوية ثقافية قوية.

وتصاعد التوتر بشدة بين واشنطن وطهران في الأسابيع القليلة الماضية بعد عام من انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي الذي أبرمته إيران مع القوى العالمية عام 2015 بهدف كبح برنامجها النووي مقابل رفع العقوبات.

قد يعجبك ايضا