رفض عربي وفلسطيني لفتح التشيك مكتب دبلوماسي لها في القدس

أدانت جامعة الدول العربية والسلطة الفلسطينية السبت، فتح جمهورية التشيك مكتباً دبلوماسياً في القدس، مؤكدتين أن الخطوة تمثل انتهاكاً للقانون الدولي.

وافتتحت جمهورية التشيك فرع القدس لسفارتها في تل أبيب، الخميس الماضي، وذلك بعد أسبوعين من إرسال إسرائيل خمسة آلاف جرعة من لقاح مودرنا للوقاية من فايروس كورونا للتشيك.

وقال الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط في بيان “إن وضعية القدس القانونية لا تتأثر بقرار هذه الدولة أو تلك فتح بعثات تمثيلية لها، فالقدس الشرقية هي أرض محتلة بواقع القانون الدولي”.

بينما اعتبرت الخارجية الفلسطينية خطوة براغ “اعتداءً سافراً على الشعب الفلسطيني وحقوقه، وانتهاكا صارخا للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها”.

قد يعجبك ايضا