رسمياً.. بوتين يعلن ضم 4 مناطق أوكرانية إلى الأراضي الروسية

أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين رسمياً، ضم أربع مناطق في شرق وجنوبي أوكرانيا إلى الأراضي الروسية.

وقال بوتين في خطابٍ مُتلفز بالكرملين، إن “الناس حدّدوا خياراتهم في الاستفتاءات” التي جرت في مناطقَ بأوكرانيا، و”هذه هي إرادة الملايين من الناس”.

ودعا بوتين أوكرانيا إلى وقف إطلاق النار والعودة إلى المفاوضات، معتبراً أن اختيار الناس الانضمام إلى روسيا يستند إلى التاريخ، و”على كييف أن تحترم ذلك”، على حد تعبيره، لافتاً أن بلاده ستدافع عن أراضيها بكافة الوسائل.

وبعد خطابه، وقّع الرئيس الروسي على وثائقَ لضم دونيتسك ولوغانسك وزابوريجيا وخيرسون، والتي تسيطر على معظمها القوات الروسية، في شرق وجنوبي أوكرانيا.

بدوره ندّد الاتحاد الأوروبي بالخطوة الروسية، وتعهّد بفرض عقوباتٍ جديدة ضدها.

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان، “لن نعترف مطلقاً باستفتاءاتٍ غير مشروعةٍ أجرتها روسيا كذريعةٍ لمزيدٍ من الانتهاك لاستقلال أوكرانيا وسيادتها ووحدة أراضيها، ولا بنتائجها المزيفة غير القانونية”.

وأضاف التكتل الأوروبي، “سنعزز إجراءاتنا العقابية لمواجهة تحركات روسيا غير القانونية. هذه الإجراءات ستكثف الضغوط على روسيا لإنهاء حربها العدوانية”، معتبراً أنّ تقويض روسيا المتعمد للنظام الدولي يهدد الأمن العالمي.

وكان مجلس النواب الروسي (الدوما) قد أشار في وقتٍ سابق، إلى أنّ الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أبلغ المجلس بخطط ضم أربع مناطق من أوكرانيا، في خطوةٍ إجرائية باتجاه ضم روسيا لهذه المناطق.

قد يعجبك ايضا