رايان ديلون: تحالفنا مستمر مع قوات سوريا الديمقراطية

صرّح المتحدث الرسمي باسم التحالف الدولي ضد “داعش”، رايان ديلون، أن تحالفهم مستمر مع قوات سوريا الديمقراطية في سوريا، نافياً وجود تنسيق بين التحالف الدولي والنظام السوري، مؤكداً بأنهم لن يسمحوا لقوات النظام بالدخول إلى مدينة الرقة.

وقال “ديلون” في حديث متلفز إن “القوات التي تشارك في معركة الرقة تمكّنت من تطبيق الحصار الكامل على مسلحي داعش داخل المدينة”، لافتاً إلى أنه “لا يوجد أي طريق مفتوح للهروب منها”.

ونوّه إلى أن “جميع محاولات داعش في فكّ الحصار المطبق عليه باءت بالفشل، وأن القوات تتقدم لاستعادة السيطرة على المدينة”. وأضاف رايان إن “قوات سوريا الديمقراطية من خلال الممرات الآمنة تفسح المجال أمام المدنيين للخروج من المدينة”.

ويواصل تنظيم “داعش” سعيه لاستعادة النقاط التي خسرها عبر استراتيجية تفجير المفخخات، وقتل العديد من المدنيين في تلك المنطقة جرّاء انفجار ألغام زرعها قبل انسحابه من المنازل التي يتخذها مواقعاً له خلال المواجهات مع قوات سوريا الديمقراطية.

ولا تزال معاناة الأهالي تزداد صعوبة يوماً بعد يوم جرّاء الاشتباكات والقصف من جهة، وألغام التنظيم من جهةٍ أخرى، فقد قُتل طفلان على إثر انفجار لغمٍ أرضي وذلك أثناء محاولتهم الفرار من مناطق التنظيم في حي “نزلة شحادة” جنوب غرب المدينة، وتفجير التنظيم لمفخخة بموقع لقوات الديمقراطي بالحي السابق، في حين قُتل رجل وزوجته بانفجار لغمٍ على الأطراف الجنوبية لمدينة الرقة، خلال محاولتهم التوجّه إلى مناطق الديمقراطي.

وتستمر المعارك وسط تقدّمٍ لقوات سوريا الديمقراطية التي حررت مساء أمس، منطقة الأمن السياسي -ذات الأهمية الاستراتيجية بما تحتويه من أبينة مرتفعة- في حي “هشام بن عبدالملك”، أسفرت بذلك عن مقتل 9 عناصر من التنظيم وتدمير عربةٍ مفخخة والاستيلاء على كميات من الذخائر والأسلحة، مع تواصل الاشتباكات في محيط حديقة البستان ضمن الحي نفسه, وفي الجهة الجنوبية من الجامع العتيق وسط حي “الرقة القديم”، أسفرت الاشتباكات عن مقتل 8 من التنظيم وجرح عددٍ آخر, بالإضافة لمقتل 3 عناصر من “داعش” في كل من حي “الروضة والبريد”.

ومن جهته، يسعى النظام السوري جاهداً خلال الأيام الماضية إلى العزل والسيطرة على ما تبقّى من كيلومترات خاضعة لسيطرة تنظيم “داعش” شرقي الرقة، حيث يحاصر النظام التنظيم في بلدات “زور شمر والصبخة والشريدة والجبلي والرحبي ورجم هارون وتل المرود” ونجحت قوات النظام السوري في الوصول إلى الضفة الجنوبية من نهر الفرات شرق مدينة الرقة بعد عملية التفاف ضد تنظيم “داعش” في منطقة السبخة.

 

بتول محمد – عقبة العباس

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort