رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي يهدد اللبنانيين بقصف مدمر ومؤلم

القصف سوف يكون بشكل لم يسبق له مثيل من قبل، هكذا هدّد رئيس هيئة الأركان في الجيش الإسرائيلي أفيف كوخافي، اللبنانيين حول احتمالية اندلاع الحرب في المنطقة.

كوخافي كشف في رسالة بعثها إلى اللبنانيين، أن إسرائيل سوف تقصف بشكل مدمر وواسع ومؤلم بشكل كبير جداً، داعياً إياهم بالمغادرة قبل إطلاق الرصاصة الأولى في لحظة حدوث التوتر القادم في الأماكن التي سوف يطلب منهم المغادرة منها.

وأوضح كوخافي أن كل هدف مرتبط بالصواريخ والقذائف الصاروخية سيتم استهدافه في الحرب المقبلة، وكل ناشط أو بيت أو مقر قيادة سيتم ضربها في يوم الحرب، مبيناً أنه تم بلورة آلاف الأهداف التي سيتم تدميرها في منظومة الصواريخ والقذائف التي يمتلكها العدو، بحسب وصفه.

رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي، أشار إلى أن الجيش يتعامل مع ما وصفها بست “جبهات قتال في ستة أبعاد وفي مواجهة عدد كبير من التهديدات المتنوعة”، لافتاً إلى أن “أخطر” هذه التهديدات “يتمثل في تهديد نووي محتمل بالدائرة الثالثة، وتهديد الصواريخ والقذائف من كل الجبهات والأبعاد التي قام العدو بتطويرها”.

المسؤول الإسرائيلي، أكد أن “كل الأهداف موجودة في خطة هجوم لاستهداف مقرات القيادة والقذائف الصاروخية والراجمات ومزيد من الأهداف الأخرى سيتم ضربها في دولة لبنان.

يشار إلى أن الحدود الشمالية لإسرائيل تشهد حالة من الهدوء بوجه عام منذ الحرب بين إسرائيل وحزب الله اللبناني عام 2006، فيما شهد إبريل الماضي تصعيداً على الحدود تمثّل بقصف مدفعي إسرائيلي كثيف طال مواقع في جنوب لبنان.

ونشأ مؤخراً خلافات بين لبنان وإسرائيل حول ترسيم الحدود البحرية وحقوق التنقيب، واتهمت بيروت تل أبيب بانتهاك سيادتها.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort