رئيس حكومة الوفاق الليبية يعلن تسليم مهامه نهاية أكتوبر

تطورات متسارعة تشهدها الساحة السياسية في ليبيا، خاصة مع إعلان رئيس حكومة الوفاق فايز السراج استقالته من منصبه، وسط تقارير تتحدث عن خلافات عميقة بدأت تطفو على السطح بين السراج وحلفائه في الحكومة.

السراج قال خلال كلمة متلفزة إنه ينوي تسليم مهامه كرئيس للحكومة في موعد أقصاه آخر شهر أكتوبر تشرين الأول المقبل.

تقرير بريطاني: حكومة الوفاق تشهد تصدعات وخلافات واضحة

في السياق، كشفت صحيفة “فاينانشال تايمز” البريطانية أن حكومة الوفاق الليبية تشهد تصدعات وخلافات منذ تعليق عمل وزير الداخلية فتحي باشاغا، وإعادته إلى منصبه لاحقاً.

هذه الخلافات بدأت بالظهور بعد تعليق عمل باشاغا كوزير للداخلية، ثم إعادته إلى منصبه لاحقاً، ما شكل خلافاً حاداً بين فصائل مصراتة المسلحة التابعة لباشاغا والفصائل المسلحة في طرابلس التابعة للسراج.

وبحسب الصحفية البريطانية فإنه رغم الحديث عن تجاوز السراج وباشاغا للخلافات بينهم، إلا أن التصدعات ظهرت إلى العلن، وأن المسلحين التابعين للطرفين أظهروا هشاشة التحالف في حكومة الوفاق.

واعتبرت فاينانشال تايمز في تقريرها أن الفصائل المسلحة التابعة للسراج اعتمدت على العنف في تفريق المحتجين على فساد الحكومة في العاصمة طرابلس، مقابل دعمهم من قبل باشاغا، ما أجج الصراع بين الطرفين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort