رئيس حزب من أجل الحرية في هولندا ينعت أردوغان مجدداً بـالإرهابي

 

مجدداً يثير النائب الهولندي ورئيس حزب من أجل الحرية غيرت فيلدرز حفيظة النظام التركي، بنشره على تويتر صورة لرئيس النظام رجب أردوغان ظهر فيها الجانب الأيمن من وجهه على خلفية العلم التركي والجانب الأيسر وهو ملتح وبشرته داكنة على خلفية علم تنظيم داعش الإرهابي، كما كتب كلمة “إرهابي” مع الصورة التي تمت مشاركتها آلاف المرات.

وحث النائب الهولندي رئيس الوزراء مارك روتي على طرد سفير النظام التركي من هولندا، كما طالب بطرد تركيا من حلف شمال الأطلسي”الناتو”.

وفي تشرين الأول أكتوبر الماضي شارك فيلدرز رسماً كاريكاتوريا لأردوغان يرتدي قبعة عثمانية على شكل قنبلة مع فتيل مشتعل على تويتر مرفقة بكلمة إرهابي، ما دعا أردوغان لتقديم شكوى ضده.

لكن رئيس الوزراء الهولندي رفض الشكوى بحق فيلدرز، وقال في فيديو بثه التلفزيون إن لديه رسالة لأردوغان في غاية البساطة، وهي أن هولندا تعتبر حرية التعبير أعظم خير وهذا يشمل الرسوم الكاريكاتورية ومنها تلك التي تمثل سياسيين.

وأكد مارك روتي أن شكوى بحق شخصية سياسية هولندية قد تفضي إلى تقييد حرية التعبير وهو أمر غير مقبول، مضيفاً أن لاهاي ستنقل أيضاً وجهة نظرها إلى النظام التركي، عبر القنوات الدبلوماسية المعهودة.

وتشهد العلاقات بين هولندا وتركيا توتراً منذ سنوات، وخصوصاً بعد أن منع وزراء تابعين للنظام التركي من القيام بحملات في أوساط الجالية التركي في هولندا خلال حملة الاستفتاء على الدستور التركي عام 2017.

قد يعجبك ايضا