رئيس الوزراء أرمينيا: نواجه هجوماً إرهابياً تشنه تركيا وأذربيجان

 

خلال لقاءٍ صحفيّ، اعتبر رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، أنّ تجدد المعارك في إقليم آرتساخ سببه دعم النظام التركي لأذربيجان.

باشينيان قال، إنّ بلاده تواجه ما يصل إلى حدِّ “الهجوم الإرهابيّ” من قبل أذربيجان وتركيا، مضيفاً أنّ ما تفعله أنقرة جزءٌ من استمرارِ الإبادةِ الجماعيةِ للأرمن ومحاولةٌ لإعادة الإمبراطورية العثمانية”.

رئيس الوزراء الأرمني أكّد أنّ قوّات النظام التركي تقود بشكلٍ مباشرٍ هجوماً لقوّات أذربيجان على القوات الأرمينية حول إقليم آرتساخ.

تواصل الأعمال القتالية وقصف يستهدف عاصمة الإقليم

ميدانياً تواصلت الأعمال القتالية في إقليم آرتساخ فيما تعرّضت عاصمة الإقليم ستيباناكرت لقصفٍ هو الأعنف منذ اندلاع الاشتباكات في السابع والعشرين من أيلول / سبتمبر الماضي.

وبحسب ما أفادت به وكالة فرانس برس فإن صفارات الإنذار دوت في المدينة الغارقة في ظلام شبه كامل بعد وقوع انفجاراتٍ قويّة، فيما لم تُعرَف بعد حصيلة الخسائر المادية أو البشرية.

ومنذ نهاية الأسبوع بدأت القوات الأذربيجانية استهداف عاصمة الإقليم ستيباناكرت التي يبلغ تعداد سكانها خمسةً وخمسينَ ألفَ نسمة، بينما لم تعرف بعد حصيلة الخسائر المادية أو البشرية.

المواجهات ما بين القوات الأرمينية والأذربيجانية ما تزال مستمرّةً دونَ أيِّ مؤشّرٍ إلى خفض التصعيد، ووسط توعّد الجانبين بمواصلة القتال وتأجيج النظام التركي للصراع.

قد يعجبك ايضا