رئيس الحكومة يتطلع لدعم دولي سريع لإنقاذ اقتصاد اليمن

خلالَ اجتماعٍ في مدينةِ عدن اليمنيّة عُقِدَ لتقييمِ مستوى تنفيذِ الإجراءاتِ الهادفةِ للسيطرةِ على تدهورِ الوضعِ الاقتصاديّ من قِبلِ الوزراتِ والجهاتِ المعنيّة، أكَّدَ رئيسُ الحكومةِ اليمنيّةِ مُعين عبد الملك، على ضرورةِ اتّخاذِ موقفٍ دوليٍّ حَاسم يساهمُ بإخراجِ اليمنِ من أزماتِهِ الاقتصاديّة.

وبحَسْبِ وكالةِ الأنباءِ اليمينّة فقد أعربَ عبد الملك، عن تطلعاتِ حكومتِهِ لاستجابةٍ دوليّةٍ سريعة، لتقديمِ حزمةِ دعمٍ عاجلةٍ لليمن، بما يَحولُ دونَ تدهورِ الوضعِ الاقتصاديّ ووقفِ تراجعِ سعرِ صرفِ العملةِ المحليّة، مشدِّداً على ضرورةِ تكاملِ أدوارِ المؤسّساتِ الدوليّةِ في تحقيقِ الاستقرارِ الاقتصاديّ.

ودعا رئيسُ الحكومةِ اليمنيّة، إلى ضرورةِ متابعةِ تنفيذِ الإجراءاتِ السريعةِ لوقفِ تراجعِ العملةِ المحليّةِ والحفاظِ على قوَّتِها الشرائيّةِ وضبطِ أسعارِ السلعِ والموادِّ الأساسيّة.

يأتي هذا في وقتٍ تؤكِّدُ تقاريرُ حقوقيّةٌ أمميّة، أنّ اليمنَ يشهدُ واحدةً من أسوأِ الأزماتِ الإنسانيّةِ بالعالم، في ظلِّ الاستيرادِ الكبيرِ للسلعِ التي يستهلكُها جرّاءَ التراجعِ الحادِّ لعوائدِ النِّفطِ التي تشكّلُ سبعينَ في المئةِ من إيراداتِهِ فضلاً عن توقُّفِ جميعِ المساعداتِ الخارجيّةِ والاستثماراتِ الأجنبيّة.

يشارُ، إلى أنَّ الحربَ الدائرةَ في اليمن منذُ نحوِ سبعِ سنواتٍ بينَ القوّاتِ الحكوميّةِ والحوثيين، تسببتْ بتدهورِ الاقتصادِ واستنزافِ احتياطيِّ العملاتِ الأجنبيّة، وسطَ عجزٍ حكوميٍّ عن كبحِ الانهيارِ الاقتصاديِّ وتهاوي العملةِ المحليّةِ رغمَ إطلاقِها حزمةً من الإجراءات.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort