رئيس الحكومة يتدخل بعد اشتباكات قبلية جنوبي تونس

أمر رئيس الحكومة التونسية هشام المشيشي بتشكيل خلية متابعة من وزارتي الداخلية والدفاع، على خلفية أحداث “العين السخونة” جنوبي البلاد، التي أسفرت عن مقتل شخص وإصابة العشرات.

وقالت وزارة الداخلية التونسية في بيان، إنه “تمت دعوة أطراف الخلاف إلى التحلي بالهدوء وتجنب التصعيد والاحتكام للقانون في فض هذا الخلاف”.

وتجددت اشتباكات عنيفة بين قبيلة من ولاية مدنين وأخرى من ولاية قبلي المتجاورتين جنوبي تونس، حول قطعة أرض بين الولايتين، رغم تمركز قوات الأمن والجيش منذ فترة هناك للفصل بين الطرفين.

ويدور خلاف بين الطرفين على أحقية ملكية عقار في منطقة “العين السخونة” التي تقع في الصحراء، وتضم بئر مياه ساخنة تستقطب الزوار للسياحة العلاجية.

قد يعجبك ايضا