رئيس الحكومة الإسرائيلية نتنياهو يرفض مطالب حماس لإنهاء الحرب في غزة ويعتبرها شروط استسلام

في معرض رده على وثيقة نشرتها حماس بشأن الصراع الدائر في قطاع غزة تضمّنت مطالب لوقف الحرب رفض رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو ما أسماها بشروط الاستسلام التي طرحتها الحركة لإنهاء الحرب في القطاع الفلسطيني.

نتنياهو أكد التزام تل أبيب بإعادة مئة وعشرة مختطفين مازالوا موجودين لدى حماس مشيراً إلى أنها إحدى غايات الحرب وأن الضغط العسكري شرط أساس لتحقيقها، وفق تصريحه.

وأوضح نتنياهو أن حماس تطالب بإنهاء الحرب وإخراج القوات الإسرائيلية والإفراج عن عناصرها وإبقاء حماس مسيطرةً على القطاع مقابل الإفراج عن المحتجزين معتبراً ذلك مساساً خطيراً بأمن إسرائيل.

كما لفت رئيس الحكومة الإسرائيلية إلى أنه سيواصل التمسك بموقفه الرافض لقيام الدولة الفلسطينية رغم الضغوط الدولية والداخلية مشدداً على أن مواقفه خلال الفترة الماضية منعت هذه الخطوة التي من شأنها أن تشكّل خطراً وجودياً على إسرائيل على حد قوله.

وتأتي تصريحات نتنياهو بعدما كشفت تقارير إعلامية إسرائيلية الشروط التي وضعتها حركة حماس لإطلاق سراح الرهائن لديها في خطوة يرى فيها مراقبون ملامح صفقة جديدة تلوح في الأفق بين الجانبين.

فلسطين
الأونروا تحذّر من تفشي الأوبئة في صفوف النازحين بجنوب غزة
وفي آخر تطورات الأوضاع الإنسانية في غزة حذّرت وكالة الأونروا من تفشي الكبد الوبائي في صفوف النازحين جنوب القطاع.

وأشارت الأونروا إلى أهمية النظافة الشخصية، وسط ظروف يعاني فيها النازحون من سوء المرافق الصحية ونقص حاد لمياه الشرب والأدوية والغذاء.