رئيس الأركان الأمريكي يرد على تصريحات لافروف عن خطر نشوب حرب نووية

اعتبر رئيس الأركان الأمريكي مارك ميلي، في مقابلة مع شبكة سي إن إن، الثلاثاء، أن تهديد أي مسؤول كبير في دولة نووية بالسلاح النووي أمر “غير مسؤول تماما”، وذلك ردا على سؤال حول تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف.

وقال ميلي إنه “في أي وقت يبدأ فيه مسؤول كبير في دولة بالتلويح بالسيف النووي، فسيأخذ الجميع الأمر على محمل الجد”. وأضاف أن الجيش الأمريكي يراقب التهديد النووي من روسيا جنبًا إلى جنب مع “الأصدقاء والحلفاء”.

وكان لافروف قد صرح في مقابلة مع التلفزيون الروسي، الاثنين، بأن خطر نشوب حرب نووية “حقيقي ولا يمكن الاستهانة به”، لكنه أكد في الوقت نفسه أن “الموقف المبدئي” لروسيا هو “عدم جواز نشوب حرب نووية”.

كما صرح رئيس الأركان الأمريكي، أن “نظام الأمن العالمي” الذي تم وضعه بعد الحرب العالمية الثانية معرض للخطر إثر الهجوم الروسي لأوكرانيا.

وأكد ميلي أن ترك هذا قائماً دون رد قوي، يسمح للروس بالإضرار بالنظام الدولي، مشيراً إلى أن حدوث ذلك سيدخل العالم في عدم الاستقرار بشكل خطير.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort