رئيس إقليمِ كردستان: مستعدون لكل الحلول القائمة على أساس الدستور

 

آمالٌ جديدةٌ يفرضها الواقع العراقي لحل الخلافات والقضايا العالقة بين حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية في بغداد لا سيما بعد اللقاءات المتعددة التي تجري بين الجانبين وبدعمٍ من الأمم المتحدة.

رئيس إقليم كردستان نيجيرفان البارزاني شدد خلال اجتماعه في أربيل مع ممثلة الأمين العام للأمم المتحدة في العراق جنين بلاسخارت على استعدادهم لكل الحلول القائمة مع بغداد وفق ما ينص عليه الدستور.

وذكر بيانٌ صادرٌ عن رئاسة إقليم كردستان أنّ الجانبين ناقشا علاقات أربيل وبغداد والحوار من أجل حل المشاكل العالقة بينهما.

وحول موقف الأمم المتحدة من استمرار الحوار بين الجانبين أكدت بلاسخارت دعمهم لمثل هذه الخطوات وقالت بأنهم يشجعون على الاستمرار في الحوار والسعي للتوصل إلى حلول.

نائبة عراقية: استئناف المباحثات بين بغداد وأربيل الأسبوع المقبل

وبعد العديد من جولات المفاوضات بين وفد حكومة إقليم كردستان والحكومة الاتحادية، أعلنت النائبة في البرلمان العراقي ديلان غفور، استئناف المباحثات بين بغداد وأربيل الأسبوع المقبل وذلك لاستكمال المباحثات، المتعلقة بالنفط ورواتب موظفي الإقليم.

وبينت النائبة عن الاتحاد الوطني الكردستاني، أنّ الوفد سيكون برئاسة رئيس مجلس الوزراء مسرور بارزاني أو نائبه قوباد طالباني، مؤكدةً إصرار وفد حكومة الإقليم على حل المشاكل والتوصل إلى نتائجَ ايجابيةٍ خلال زيارته المقبلة.

وبالإضافة إلى المباحثات المتعلقة بالقضايا الإدارية والاقتصادية، تجري الوفود العسكرية التابعة للجانبين مباحثاتٍ لتشكيل مراكزِ تنسيقٍ مشتركة في المناطق المتنازع عليها لمحاربة تنظيم “داعش” الإرهابي الذي زاد نشاطه في تلك المناطق منذ مطلع العالم الحالي.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort