رئاسة الجمهورية العراقية تنفي قيامها بوساطة بين واشنطن وطهران

نفى المتحدث باسم رئاسة الجمهورية العراقية لقمان فيلي الإثنين، وجود أية وساطة عراقية بشأن التصعيد الأخير بين الولايات المتحدة وإيران.
وصرح فيلي بأنه حتى الآن لم يطلب أيُّ من الطرفين الأمريكي والإيراني من العراق القيام بهذا الدور، مؤكدا في الوقت نفسه على وجود مسعى عراقي لتخفيف حدة التوتر، كون العراق معني بهذا الصراع وتداعياته على حد قوله.
وأضاف فيلي، بأن التعامل مع الدول الأخرى، يجب أن ينطلق وفق مبدأ ثابت وهو خطاب الدولة قبل أي خطاب لأي طرف آخر، مشيراً الى حساسية الموقف العراقي نظراً لوجود أمريكيين وايرانيين على الأراضي العراقية فضلا عن كون العراق خط التماس بين طهران وواشنطن.

كما أكد المتحدث الرئاسي أن وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو أوضح خلال زيارته الأخيرة للعراق، بأن بلاده لا تريد الحرب مع إيران لكنه أكد في الوقت ذاته، بأن واشنطن ستتعامل مع الأحداث التصعيدية بكل جدية وليس مجرد كلام وفق تعبيره.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort