دعوات أمريكية للانتقال من قاعدة إنجرليك في تركيا إلى اليونان

باتتِ العلاقاتُ بين الولايات المتحدة الأمريكية والنظام التركي على المحكِّ، لا سيما بعد قيام الأخير بشراء منظومة الصواريخ إس 400، مما دفعَ أمريكا إلى التفكير بالانسحاب من قاعدة انجرليك التابعة للنظام التركي.

مطالبٌ باتتْ تظهر بقوة في الأوساط الأمريكية، تدعو إلى إنهاء وجود القوات الأمريكية في قاعدة إنجرليك الجوية بشبه جزيرة الأناضول التركية، لأنَّها لم تعدْ حيويةً وتُشكِّلُ مخاوفَ متعلقةً بالأمن القومي الأمريكي.

الاقتصادي الأمريكي المتقاعد من مكتب إحصاءات العمل، ريتشارد كارول، قال في مقال له في مجلةٍ أمريكية، إنَّ تدخّلَ أردوغان في ليبيا وتحالفَه المضطربَ مع روسيا زعزعَ العلاقةَ بين تركيا وحلف شمال الأطلسي.

 

 

ومع تحرك النظام التركي تدريجياً بعيداً عن الناتو والغرب، وارتباطِه بالقوى السياسية والإخوان المسلمين في الشرق الأوسط، وخلقِه تصاعداً في النزعة القومية، يجعلُ خَيَارَ نقلِ القوات الأمريكية إلى اليونان أفضلَ، بِحَسَبِ كارول.

السيناتور الأميركي عن ولاية ويسكونسين رون جونسون، أقرَّ في وقتٍ سابقٍ، أنَّ الولاياتِ المتحدةَ تنظر إلى قاعدة سودا العسكرية في جزيرة كريت، كبديلٍ لنقلِ القوات الموجودة في إنجرليك إليها، مشيراً إلى أن النهجَ الذي يسلكُهُ أردوغان يدفعُ واشنطنَ إلى تعزيز تعاونِها العسكري مع اليونان.

وتمَّ استبعادُ تركيا من برنامج الطائرات المقاتلة الأميركية من طراز إف 35 بسبب صفقة السلاح التركية الروسية، بينما أبرمتْ أثينا صفقةً مع واشنطن لشراء الجيل الخامس من الطائرات المتطورة وتسلَّمتْ بالفعل ستَّ طائراتٍ كانتْ مُعدَّةً للبيع إلى تركيا.

قد يعجبك ايضا