دعم أوروبي وأمريكي لإجراء الانتخابات الليبية في موعدها المحدد

مع اقتراب الموعد المحدَّد لإجراء الانتخابات الليبية في الرابع والعشرين من الشهر الجاري، تتوالى التصريحات الداعمة لهذا الحدث الذي من المُفترَض أنْ يضعَ حداً للفوضى التي تعيشها البلاد منذ سنوات.

رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي في ليبيا خوسيه ساباديل أكَّد أنّ الانتخابات النزيهة تُعَدُّ أمراً أساسياً لمجتمعٍ صحيّ، تتمّ فيه حمايةُ حقوق الإنسان بشكلٍ فعَّال، مشيراً إلى أنّ ذلك يتطلَّب احترامَ الحقوق السياسية والمدنية والمبادئ الديمقراطيّة.

المبعوث الأوروبي قال في تغريدةٍ له على تويتر، إنّ ليبيا في منعطفٍ حرجٍ على طريق السلام والاستقرار والوحدة، مجدِّداً دعمَ دول الاتّحاد لمسار الانتخابات وحقوق الإنسان في البلاد.

من جانبه قال المبعوث الأمريكي إلى ليبيا ريتشارد نورلاند، إنّ الليبيِّينَ يستحقون الأفضل، وذلك من خلال المُضي قُدماً في طريق الانتخابات الحرة التي تسمح لهم اختيارَ قيادتهم ومحاسبتهم أيضاً.

وجدَّد نورلاند على الحساب الرسمي للسفارة الأمريكية بتويتر، التأكيدَ على دعم الولايات المتحدة لحقوق الإنسان في ليبيا، مستنكراً اختطاف نشطاء في غربي البلاد لتأييدهم إجراء الانتخابات في موعدها المُحدَّد.

هذا وتسعى جماعة الإخوان في ليبيا لعرقلة الاستحقاق الانتخابي من خلال تنظيم اعتصامات أمام مقر المفوضية العليا للانتخابات في العاصمة طرابلس، لمنعها من إصدار قائمةٍ نهائيةٍ بأسماءِ المرشّحين.

قد يعجبك ايضا
ankara escort çankaya escort